تسوس الأسنان ونخرها: الأسباب والعوارض والعلاج

اعراض تسوس الاسنان

المشاركة

التسوّس

قد تسمع عنه في عيادة طبيب الأسنان، وربما كان لديك واحد أو اثنين في الماضي. ولكن هل تعرِف حقّاَ ما هو التسوّس؟

كيف ينشأ التسوّس: البلاك وتسوّس الأسنان

التجويف هو فراغ داخل السن يتبقّى بعد إزالة تسوّس السن. البلاك هو غشاء لاصق عديم اللون من البكتيريا التي تتكوّن باستمرار على الأسنان، وهو أحد الأسباب الرئيسية لتسوّس السن. إزالة البلاك هي السبب في قيامنا بتنظيف الأسنان يوميًا بالفرشاة والخيط، لأنّ البكتيريا الموجودة في البلاك تتفاعل مع السكر الموجود في الأطعمة التي نتناولها وتُنتِج الأحماض، التي يمكن أن تهاجم وتُضعِف مينا السن، وهو الغطاء الواقي الصلب على الأسنان. تآكل المينا يترك الأسنان غير محمية، ويسمح بتكوين التجويفات بسهولة أكثر.

هناك ثلاثة أماكن مختلفة يمكن أن تُصاب فيها السن بالتسوّس أو التجويفات:

  1. على أسطُح العض. ويحدث هذا عندما يصبح البلاك محتبسًا في حُفر وفجوات الأسنان. وينتشر هذا النوع بين الأطفال، لأنه غالبًا ما يغيب عنهم تنظيف هذه المناطق عند تنظيف الأسنان بالفرشاة.

  2. بين الأسنان. ويحدث هذا عندما يتم ترك البلاك ليتكون على الأسطُح التي يصعب الوصول إليها. لا يمكن الوصول إلى هذه المناطق بواسطة فرشاة الأسنان وحدها، ويمكن أن تكون عُرضَة للنخر إذا لم يكن يتم استخدام خيط الأسنان أو تنظيف ما بين الأسنان بشكلٍ منتظم.

  3. على أسطح جذور الأسنان. وينتشر هذا النوع في حالة انحسار اللثّة أو فقدان العظام، وغالبًا ما يرتبط بمرض اللثّة أو التهابات دواعم السن. وينتشر أيضًا وجود التسوّس في هذه المنطقة عند كِبَر السن إذا تعرّضت اللثّة للانحسار. إذا ما تُرِك البلاك ليتكون على جذور الأسنان المكشوفة، عندها يمكن أن يتكوّن التجويف بسرعة، لأنّ الجذور لا تملك نفس غطاء المينا الصلب.

كيف يمكنني منع تكوُّن التجويف؟

لحسن الحظ، هناك العديد من الأشياء التي يمكنك القيام به للمساعدة على منع تكون التجويف. جرّب هذا النظام الذي يُوصي به أطباء الأسنان للعناية بالفم:

  • نظّف أسنانك مرّتَين يوميًا

  • استخدِم معجون أسنان أو غسول فم يحتوي على الفلوريد، وهو العامل الذي يُقوّي الأسنان ويساعد على منع تسوّسها

  • نظّف بين أسنانك يوميًا باستخدام خيط الأسنان للمساعدة على إزالة البلاك الذي لا تستطيع فرشاة الأسنان الوصول إليه

  • اتبع نظامًا غذائيًا صحيًا وتجنّب الأطعمة والمشروبات السُكّرية

  • ضع جدولاً يُحدّد زيارات منتظمة لطبيب الأسنان، كل ستة أشهر تقريبًا، للفحص والتنظيف الدوري

  • تذكَّر تغيير فرشاة الأسنان عندما تبدو بالية، أو كل ثلاثة أشهر، لأنّه كلّما كانت الشُعيرات جديدة كلّما زادت قدرتها على إزالة البلاك

كم مرّة يجب أن أتحقّق من وجود التسّوس في أسناني؟

يجب أن تقوم بزيارة طبيب الأسنان مرتين سنويًا لإجراء الفحوص. مع أن الفحوص قد تختلف، إلا أن طبيب الأسنان الخاص بك سيقوم على الأرجح بفحص الأسنان واللثة للتأكد من أي مشكلات قد تظهر، بما في ذلك تكوّن التجويف. وقد يُطلَب الفحص بالأشعة السينية للتأكّد من عدم وجود مشكلات غير ظاهرة. كما قد يقوم طبيب الأسنان الخاص بك بتنظيف الأسنان لإزالة البلاك المتصلّب فوق وأسفل خط اللثّة, وتلميعها لإزالة البلاك والبقع من على سطح الأسنان. ولا تنسَ - قد يُقدّم لك طبيب الأسنان إرشادات هامة حول استخدام الفرشاة وخيط الأسنان.